السبت 30 محرم 1442 - 19 سبتمبر 2020 , آخر تحديث : 2020-07-13 11:00:41 الرئيسية   |   خريطة الموقع   |   المساعدة   |   اتصل بنا  
http://www.awqaf-damas.com/?page=category&category_id=368&lang=ar

صور من الذاكرة

تاريخ النشر 2013-03-15 الساعة 17:23:46
فضيلة الشيخ محمد الشريف اليعقوبي رحمه الله تعالى
إدارة الموقع

الشيخ محمد الشريف اليعقوبي

1282 – 1362هـ = 1865 – 1943م

 

فقيه مالكي، داعية كبير، صوفي شاذلي نقشبندي ، مرشد مربٍ ، من كبار أولياء عصره .

 مولده ونشأته :

 هو محمد الشريف بن محمد الصديق بن محمد الحسن بن محمد العربي بن أحمد بن بابا 
حبّي بن الخضر بن عبد القادر اليعقوبي , الحسني , يرجع أصله إلى المغرب العربي , وأسرة اليعقوبي منتشرة في الجزائر وفي مراكش في أكثر من مدينة .

 

ولد في دمشق سنة 1282 هـ , ونشأ في حجر والده وجده وعمه محمد مزيان أبي صالح بن محمد الحسن , حفظ القرآن الكريم على والده في جامع البريدي ( حي السويقة ) وجوَّده , وحفظ عليه المتون في سائر العلوم , وتلقّى عنه الفقه والعربية والحديث والأصول .

 

وأَخذَ الطريقة الخلوتية عن والده كذلك , وعن جده وعمه , وأخذ بالإضافة إليها الطريقة النقشبندية عن عمه أبي صالح الذي أخذها عن بيت الخاني .

بعد وفاة والده اشتغل بالتعليم , فاعتنى بتأسيس المكاتب ( الكتاتيب ) فإلى جانب تعليمه في جامع البريدي أسس ثلاثة مكاتب : أولها في باب المصلى بالميدان الذي أسسه مع الشيخ صالح ابن الشيخ الطيب والثاني في زقاق النقيب بالعمارة مع الشيخ عبد القادر ابن الشيخ الطيب أيضاً , والثالث المدرسة الريحانية في زقاق المحكمة ( خلف الصاغة الجديدة بالحريقة ) مع الشيخ محمد المبارك والشيخ عبد الجليل الدرّة .

شيوخه :

تتلمَذَ على الشيخ محمد الطيب الدّلسي صهر الشيخ المهدي السكلاوي وأخذ عنه الطريقة الشاذلية الفاسية وكان معه إلى أن مات , فأصبح مع أخيه الشيخ محمد مبارك الدّلسي , ولازمه إلى أن مات كذلك فورث مقامه , وجلس في زاويته ( دار القرآن الخيضرية ) وقرأ على الشيخ عبد القادر الدُّكالي , تلميذ الشيخ عليش شيخ الأزهر ومفتي المالكية , وعلى الشيخ ماء العينين الشنقيطي , والسيد محمد بن جعفر الكتاني وقد لازمه مدة طويلة , وأجازه هؤلاء كلهم كما وقرأ على الشيخ سليم سمارة , وكان يحضر على المحدث الأكبر الشيخ بدر الدين الحسني في مجلس خاص تفسير الجلالين , وأخذ منه إجازة , وله كذلك إجازة من الشيخ أمين سويد , وإجازة خاصة بثبت ( مناهل الصفا لإخوان الوفا ) للشيخ فالح الظاهري .

 

صفاته وأخلاقه :

تحلّى بأخلاق علماء التصوّف , فكان شديد التوكّل على الله مجاب الدعوة كريماً معطاءً يبذل المال ولا يستبقي بين يديه بقية , يحب الفقراء والمساكين فلا يخلو بيته منهم وقلّما يدخل إلى داره أحد إلا تناول طعاماً , والبركة في طعامه ظاهرة لا يُطعِم إلا ألذ المأكولات , أنيق الملبَس , حسن المظهر وهو مربِّ بأفعاله وأقواله يقف بجانب الحق ولا يبالي ، له قصص ومواقف تدل على هذه الأخلاق منها : أنه كان يُكرم خدم الجامع الأموي ويعطيهم كل حين , دخل مرة يصلي فطلب إليه خادم منهم عطاء ولم يكن معه مال فاستدان من الشيخ سعيد الأحمر , أحد أصحاب المحلات في سوق المسكية فأعطى ذلك الخادم وفي اليوم التالي عندما ردَّ الشيخ الدَّيْنَ قال له الشيخ سعيد : هل تدري أنك أعطيت رجلاً غنياً غير محتاج ؟ فقال له : إنك أفسدت عليَّ نيتي وأرجو ألا تقول لي مثل ذلك في مرة قادمة فأنا أعطيته لله.

أضف تعليقك عدد التعليقات : 4 عدد القراءات : 5239
1  2  

 تعليقات حول الموضوع
  14:51:28 , 2014/07/31   شكراً

لم أكن أعرف هذا العالم الكبير قبل نشر هذا المقال ثم بدأت أبحث عن أخباره رحمه الله ورحم علماء الأمة واكتشفت أنه كان رجلا عظيماً .

محمود الأسطه  
  19:56:49 , 2014/04/12   حتى لا ننسى

الشيخ شريف اليعقوبي كان له دور كبير في الدعوة إلا الله في بيروت وهدى الله على يده الكثيرين وأسلم على يده الكثيرون وكان شريكه في الدعوة الشيخ صلاح الزعيم وأحيانا الشيخ صالح الفرفور

ياسمين  
  14:46:41 , 2014/02/14   رحمه الله

كان الشيخ شريف اليعقوبي أمة في رجل رحمه الله، وحسبه أن من تلامذته الشيخ صالح الفرفور والشيخ حسن حبنكة والشيخ أحمد الحبال.

دمشقي  
  01:12:49 , 2013/11/28   شيخ الشيوخ

لقد كان أكثر من ذالك والله لقد سمعت عنه من جدي فقد كان الشيخ شريف جده لامه ودائما ماكان يتكلم عن دينه و تقواه

ندى قادري  

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

أدخل الرمز : *