الثلاثاء 06 محرم 1440 - 18 سبتمبر 2018 , آخر تحديث : 2018-09-10 14:38:13 الرئيسية   |   خريطة الموقع   |   المساعدة   |   اتصل بنا  
http://www.awqaf-damas.com/?page=category&category_id=368&lang=ar

فضيلة

تاريخ النشر 2015-05-26 الساعة 20:22:27
الـنـظــافـــة / من دروس الـمـنظومـة الأخـلاقـيـة
إدارة التحرير

قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: «إن الله تعالى طيِّبٌ يُحب الطَّيِّب، نَظيفٌ يحب النظافة، كريمٌ يحب الكرم، جَوَادٌ يحب الجود، فنظفوا أفنيتكم ولا تشبهوا باليهود»[1]، وقال رسول الله  صلى الله عليه وآله وسلم: «استاكوا وتنظفوا, وأوتروا, فإن الله عز وجل وتِرٌ يحب الوتر»[2]، وقال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: «الإسلامُ نظيف فتنظفوا، فإنه لا يدخل الجنة إلا نظيف»[3].

الأصل أن نظافةَ الظاهر عنوانُ نظافة الباطن، ولهذا كان رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم أنظفَ خلق الله بدناً, وأنقاهم ثوباً.

يَصفُه من رآه فيقول: كان رسولُ الله صلى الله عليه وآله وسلم أنورَ المتجَرّد، ويقول: رأيتُ النبيَّ صلى الله عليه وآله وسلم وعليه حلة حمراء، كأني أنظر إلى بريق ساقيه[4].

 



1-   أخرجه الترمذي في "جامعه" برقم (2799), من حديث سعد بن أبي وقاص رضي الله عنه.

 

2-   أخرجه الطبراني في "المعجم الأوسط" برقم (7442), وابن أبي شيبة في "مصنفه" (1/197).

قال الهيثمي في "مجمع الزوائد" برقم (3447): فيه إسماعيل بن عمرو البجلي ضعفه أبو حاتم والدارقطني, وابن عدي, ووثقه ابن حبان, وابن أورمة.

3-   أخرجه الطبراني في "المعجم الأوسط" برقم (4893), والخطيب في "تاريخ بغداد" من حديث عائشة رضي الله عنها.

 

4-   أخرجه الترمذي في أبواب الصلاة, باب إدخال الإصبع في الأذن عند الأذان, رقم (197).

أضف تعليقك عدد التعليقات : 0 عدد القراءات : 381
تحميل ملفات

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

أدخل الرمز : *